النمسافيينا

فيينا، عاصمة النمسا الساحرة!

تُعرف هذه المدينة النابضة بالحياة بتراثها الثقافي الغني وهندستها المعمارية الساحرة وإرثها الموسيقي. دعوني أأخذكم في رحلة لاكتشاف معالم فيينا البارزة.

ابدأوا استكشافكم في قصر شونبرون الرائع، الذي كان سابقًا مقرًا للعائلة المالكة الهابسبورغية خلال فصل الصيف. تعجبوا بداخله الفاخر وتجولوا في حدائقه الجميلة.

بعد ذلك، زوروا كاتدرائية القديس إستفان، الرمز البارز لفيينا. تعجبوا بهندستها القوطية وتسلقوا إلى القمة للاستمتاع بإطلالات بانورامية على المدينة.

لا يمكنكم زيارتها دون أن تتعمقوا في إرثها الموسيقي. حضروا أحد العروض في دار الأوبرا الحكومية أو قوموا بزيارة متحف دار الموسيقى للتعرف على عظماء الموسيقى في المدينة.

سيتأثر عشاق الفن بمتحف كونستهيستوريشيس، المضمّن لديه مجموعة واسعة من الفن الأوروبي، بما في ذلك أعمال للفنانين الشهيرين.

استمتعوا بمأكولات فيينا اللذيذة عن طريق تجربة الأطباق التقليدية مثل شنيتزل الفيينا وكعكة زاتشرتورت. لا تفوتوا زيارة سوق ناشماركت الحيوي، حيث يمكنكم تذوق الأطباق الشهية المحلية والمنتجات الطازجة.

تجولوا ببطء في شوارع البلدة القديمة ، المعروفة باسم إنرا شتات. اكتشفوا المقاهي الساحرة والمتاجر البوتيكات والساحات الداخلية المخفية.

هي عاصمة النمسا وأكبر مدنها. يبلغ عدد سكان فيننا حوالي 1.8 مليون نسمة، وهي عاشر أكبر مدينة من ناحية عدد السكان في الاتحاد الأوروبي. اُختيرت فيينا للمرة السابعة من قبل مؤسسة “ميرسر” كأفضل مدينة في العالم من حيث مستويات جودة المعيشة في عام 2015. استمتعوا بكوب من القهوة الفيينية واستمتعوا بأجواء المدينة الفريدة.

واللغة الألمانية هي اللغة الرسمية في البلاد، وتستخدم في الإعلام والمدارس والإعلانات الرسمية وتعد المسيحية أكبر ديانة في نمسا حيث تشكل نسبه %80 من سكان في دراسات 2011 أغلب سكان الدولة هم كاثوليك مع إقليات بروتستانت يقدر عدد مسيحون 7 ملايين نسمة من سكان والديانة الثانية الاسلام تشكل %5 ثم لادينية %13..

فيينا هي مدينة تجمع بين التاريخ والفن والموسيقى والمأكولات الرائعة. سحرها وأناقتها ستترك انطباعًا دائمًا في زيارتكم. استعدوا للسحر الساحر لفيينا!

فيينا
فيينا
فيينا
فيينا

فنادق فيينا

حجز فنادق عبر الإنترنت بسهولة! احصل على الأسعار رخيصة مع الحجز المبكر للفنادق. أفضل وقت لحجز غرفة في فندق، بحسب خبراء السفر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى